د. متعب بن عبدالله التميمي

طبيب جلدية – محاضر إكلينيكي سابقاً في قسم الجلدية في المستشفى الجامعي في ميونخ

سلوكيات تضر بالبشرة

  نمارس احيانا بعض السلوكيات الخاطئة و التي قد تضر بالبشرة و تجعلها اكثر عرضة للامراض خصوصا عند تكرارها و للاسف اكثرها غير معروف عند عامة الناس حسب ما لاحظته من النقاش مع المرضى و احيانا ما ينشر في الصحف و الانترنت. اسرد هنا بعض هذه السلوكيات التي يجب ان نتجنبها قدر الأمكان…

  • التعرض لأشعة الشمس: تعد الأشعة الفوق بنفسجيه السبب الرئيسي في ظهور تجاعيد البشرة و التعجيل بشيخوختها حسب ما اثبتته الدراسات الطبية. طبعا يضل للشمس فائدتها في تصنيع فيتامين د في الجسم ولكن كميات قليله منها تكفي.
  • غسل الوجه بالصابون، خصوصا اذا لم يكن مخصصا اصلا لغسيل الوجه، غسل الجسم عموما بالصابون يجب تقنينه خصوصا لذوي البشرة الحساسة حيث ينصبح بالإكتفاء بغسل الآباط و السبيلين فقط و الاكتفاء بالماء لبقية الجسم.
  • الضغط على حبوب الشباب كمحاولة لاخفائها، ازالة التكيسات الصديدية السطحية لا بأس به اذا تم بالطريقة الصحيحه. الاكياس العميقة ينصح بعدم الضغط عليها في كل الاحوال.
  • استخدام الماء الساخن للاستحمام او غسل اليدين، حيث يؤدي الى ازالة الطبقة الدهنية الطبيعية التي تحمي البشرة و يعرضها للجفاف و التهيج خصوصا لذوي البشرة الحساسة.
  • استخدام مستحضرات سيئة الجودة او الإفراط في وضع مواد التجميل حيث تؤدي الى تهيج البشرة و احياناً تصبغها.
  • التدخين!
  • جفاف الجلد، الجلد الجاف اكثر عرضة للتهيج و الامراض الجلدية عموما. احرص على استخدام المرطبات المناسبة خصوصا كبار السن و اصحاب الجلد الحساس او من يعانون من الإكزيما.

دمتم بخير،،

د. متعب بن عبدالله التميمي
قسم الأمراض الجلدية – المستشفى الجامعي بمدينة ميونخ
@Mutib_Altamimi

End Comment -->